حركة الشطرنجيين المغاربة الأحرار

موقع للشطرنجيين المغاربة يسلط الضوء على قضايا الشطرنج المغربي ويفتح باب النقاش بشأنه كما ينفتح على التجارب الشطرنجية الرائدة
 
الرئيسيةالرئيسية  اليوميةاليومية  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  الأعضاءالأعضاء  المجموعاتالمجموعات  التسجيلالتسجيل  دخول  
مرحبا بكم في منتدى حركة الشطرنجيين المغاربة الأحرار

Smile Smile Smile Smile
طارق والرواضي الشخصية الشطرنجية الوطنية الأولى لسنة 2017

شاطر | 
 

 طارق حجاج رئيس اتحاد طنجة في حوار صريح

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin


عدد المساهمات : 108
تاريخ التسجيل : 10/09/2016

مُساهمةموضوع: طارق حجاج رئيس اتحاد طنجة في حوار صريح    الخميس مارس 30, 2017 11:59 pm

رئيس نادي اتحاد طنجة طارق حجاج في حوار صريح :
الأولوية الآن لتغيير رئيس الجامعة  



ـــــــــــــ


رئيس نادي اتحاد طنجة طارق حجاج في حوار صريح :
الأولوية الآن لتغيير رئيس الجامعة



يُعدُّ السيد طارق حجاج من الأطر الشابة الجديدة التي تتولى قيادة الأندية الشطرنجية الوطنية ، حيث يرأس نادي اتحاد طنجة العريق ، الذي أنتج العديد من الأبطال أهمهم البطل الفذ هشام الحمدوشي اللاعب المغربي الوحيد الحاصل على درجة أستاذ دولي كبير في الشطرنج .
السيد طارق حجاج يسير على نهج والده المرحوم محمد حجاج في معارضة سياسات رئيس الجامعة وتقديم اقتراحات جذرية لإصلاح الجامعة وتطويرها لكي تحقق هذه الرياضة الإشعاع المطلوب منها . من هنا كان دعْمُه الكامل للحركة التصحيحية الجارية لتصحيح أوضاع جامعة الشطرنج المغربي وتأييده لها ومشاركته الفاعلة في جهود التغيير .
استضفناه في مجموعة الشطرنجيين المغاربة الأحرار ليدلي بتصوراته حول بعض القضايا المطروحة للنقاش ، ويخبرنا بوجهة نظره في شأن بعض المسائل الآنية ، فكان هذا الحوار :

***هل يمكنك تقديم نبذة سريعة عنك للقارئ؟

ـ " طارق حجاج من مواليد 06 فيراير 1977. من خريجي مدرسة حجاج للشطرنج حيت تكونت مع عدة أبطال على يد المرحوم وعدة أطر كعبد الواحد الأنصاري و عبد السلام شعشوع . حكم وطني منذ 2003 و حكم فيدرالي مع وقف التنفيذ رئيس نادي اتحاد طنجة لشطرنج "

*** نريد فكرة عن نادي اتحاد طنجة قديما وحديثا ...

ـ " يعد نادي اتحاد طنجة من بين الأندية التي كونت أجيالامن الأبطال بداية بسي محمد الحمومي و أحمد اليعقوبي مرورا ببطل المغرب زكريا بنيس إلى اخر بطل و هو اللاعب مراد الشريكي، و من أبرز ابطاله الأسطورة هشام الحمدوشي. كما حقق النادي بطولتين للاندية و عدة نهائيات في كأس العرش، كما نظم عدة دوريات دولية و وطنية و هو الآن ضمن أندية القسم الثاني و يعاني كباقي الأندية الوطنية من التهميش و ضعف الإمكانات .كما أن البطولتين اللتين أحرز عليها النادي حرمنا منهما في ايام الرئيس الحالي الذي غير التاريخ حسب هواه " .

***ومتى أصبحت رئيسا للنادي ؟

" توفى رئيس النادي المرحوم محمد حجاج يوم 10 يناير 2016 ، و انتخبت رئيسا للنادي يوم 16 أبريل 2016 ، و اتفق الإخوة أن أتابع سياسة المرحوم في المرحلة الراهنة "

*** الملاحظ أن ناديكم اتحاد طنجة تراجع مردوده الوطني ولم يعد ينظم دوريات كبرى كالسابق . ما هو مرد هذا التراجع ؟

ـ " كان النادي لديه بعض المستشهرين و بعد الأزمة الاولى رحل المستشهرون كما أن النادي حورب بشتى الطرق كما حصل لنادي ألوان فنية شفشاون . الكل يعرف ماذا كان يفعل أمزال لتحطيم أي ناد و قد حدث هذا معنا . الآن نحن نحاول أن نبني النادي بفضل مجهودات متواضعة لبعض الأعضاء. فيما يخص الدوريات ان شاء الله سوف نعيد الدوري الدولي لطنجة ونحيي ذكرى المرحوم محمد حجاج حيث إن ثماني نسخ من الدوري الدولي لطنجة أجريت في عهده . نحن نشتغل عليه لكن في ظل الأزمة الحالية يتعذر علينا إكمال المشروع"




*** كيف تنظرون إلى الأزمة الجامعية الحالية ؟

" هذه الأزمة هي في صالح الشطرنج الوطني حتى نغير التسيير الحالي للجامعة ، و كما قلت في أحد مقالاتي إن التاريخ يعيد نفسه لكننا و الحمد لله استفدنا من أخطاء الماضي و يمكن تجاوز هذه الازمة بالتعاون بين الجيل القديم من الأطر و المسيرين و الجيل الجديد من الشباب حتى نبني غدا أفضل لشطرنج وطني للجميع، الأزمة ليست جديدة على الساحة الشطرنجة فقد كانت في الماضي و كان نفس الشخص آنذاك على رئاسة الجامعة و هو مصطفى أمزال خصوصا بعد نداء طنجة 3 شتنبر 2009 حيث قام الرئيس بإيقاف كل من شارك في هذا الاجتماع وكما هو معرف لدى الجميع ما حصل في الساحة و ذلك لسياسة الإقصاء و التوقيفات و زرع الحقد بين الإخوة و التفرقة و هذا أضعف من قيمة الشطرنج وطنيا و دوليا "

*** هل يمكنك توضيح الخطوط العريضة لنداء طنجة ؟

ـ " كان نداء طنجة بدعو إلى إصلاح الأنظمة الجامعية و نظام البطولة كما كان يدعو إلى عودة المجلس الفديرالي كما كان يدعو إلى دعم الأندية ماديا و لوجيستيكيا و ذلك بمنح الأندية مِنحاً مالية و كذلك منح الرقع و الساعات للأندية و كذالك تقوية دور العصب و كان كذلك ينتقد التسسير المالي للجامعة و سياسة الإقصاء و البطولات المنطمة كما كان يدعو إلى المجانية في البطولات "

*** كيف تنظرون الى الأزمة الجديدة بالمقارنة مع الازمة السابقة سنة 2006 ؟

" هناك اختلاف بسيط في محور الأزمة و هو انتفاضة المكتب المديري ففي أزمة 2006 كان جل الأطر الوطنية ضد الفساد لكن أغلبية المكتب المديري ظل مساندا لأمزال و رغم ذلك استطاعت الأطر الوطنية إزالته من منصبه بتقديمه الاستقالة و ذالك بطلب من الوزارة . أما الآن فإن انتفاضة عشرة أعضاء من المكتب المديري توضح أن هناك تغييرا في الأزمة زائد أن الأطر الوطنية مساندة لهذا التغيير المطلوب في ظل الفساد التسيير الإداري و المالي رغم محاولة البعض التشكيك في نزاهتهم أو تأخرهم و هذا لا يبرر ما يقصدونه لأنه طفح الكيل و لم يكن الرئيس ينتظر هذه الاتنفاضة منهم بل كان ينتظر صمتهم و هو ينكل بسي تقي الدين ، و لا أظن أن كل الأطر الوطنية على خطأ و شخصا واحدا هو على صواب"

*** باعتبارك تشتغل محاسبا ما هو رأيك في الاتهامات المتعلقة بتدبير مالية الجامعة خاصة في ضوء المستجدات التي طرحتها الأيام الدراسية المنظمة من طرف نادي تاغبالوت ؟

ـ "انها اتهامات واضحة في التقرير المالي لأن تحويل المال من حساب الجامعة إلى الحساب الشخصي فيه محاسبة كبيرة لأنه إذا كان الأمر كما يدعي الرئيس أنه أعطى للجامعة مقدارا من المال ، فيجب أن يكون بمحضر مع المكتب المديري يوضح فيه المبلغ الذي دفعه للجامعة من جيبه الخاص ، و اذا كان في تظاهرة و لم يحضر كل اعضاء المكتب المديري يقوم باجتماع مع من حضر من المكتب و يحررمحضراً في هذا الشان ، و حين يريد استرجاع ماله يكون بنفس الطريقة بمحضر مع المكتب المديري و ليس بسحب أحادي، أو بتوقيع من طرف الامين و نائبه و رئيس الجامعة ، كما أنه في اليوم الدراسي وضح لنا كل من الأستاذ خالد و الأستاذ الأطرسي كمية الأخطاء في التقرير المالي ، و هذا ليس جديدا على التقارير المالية فقد حصلت خروقات في التقرير المالي السابق للقياس على ذلك .

كما أود أن أشكر نادي تاغبالوت على اليوم الدراسي الذي ساعدنا على معرفة عدة معطيات جديدة في التسيير المالي ، و بهذه المناسبة أشكر السيد طارق وارواضي على هذا اليوم و على مجهوداته من أجل الصالح العام للشطرنج الوطني "

*** في حالة إحالة هذه الاختلالات المالية إلى القضاء ما هو الحكم المناسب في هذه الحالة حسب خبرتكم المهنية؟

ـ " حسب علمي اذا ثبتت التهم أقل حكم هو 4 سنوات"

*** من يملك حل هذه الأزمة؟هل رؤساء الأندية أم الوزارة الوصية أم القضاء؟

ـ " الحل في نظري في يد الأندية و الوزارة معا لأننا كأندية يجب أن نستعد لمرحلة ما بعد تدخل الوزارة و هذا الأمر لا مفر منه. الآن على الأندية أن تتحد و تنظر للمستقبل أما القضاء فله وقته. الآن نحن في أمس الحاجة للخروج من الأزمة الحالية"

*** كيف تتصورون إصلاح الجامعة بعد الأخطاء الكثيرة في تسييرها؟

ـ "الاصلاح يكون في عمل جمعوي متشارك و تسسير ممنهج و عدم الإقصاء و خدمة الشطرنج الوطني بتنمية القاعدة أي الأندية و اللاعبين و تكوين الفئات الصغرى و بإعداد برنامج قوي و منح فرص لمن يستحق لأخذ زامام المسؤولية ، كما يجب أن نصلح أجهزة الجامعة : المكتب المديري ، اللجان الوطنية، العصب الجهوية ، الأندية الوطنية.

كما أن تحويل البطولات الى دوريات أضعف من مردود الجامعة وهذا لأن البطولات أصبحت منتوجا يراد به الربح و ليس الشطرنج ، لذلك يجب العودة الى السياسة المجانية في البطولات ، إعطاء منح للأندية . لا يعقل أن جل الجامعات تعضي منحا للأندية إلا جامعتنا بها اسثتناء . يجب أن نقوي الأندية لكي تنتج لنا أبطال الغد و أن نساعد أبطالنا في ثمثيل المغرب قاريا و دوليا و ليس أن نأخذ منهم المقابل لتمثيل المغرب .

الآن في ظل التسيير الحالي أصبح الشطرنج مكلفا على النادي و اللاعبين و أعطى الفرصة فقط لفئة يمكنها أن تشارك و أقصى الفئة التي تعاني ماديا في ظل السياسة الحالية و هي الرياضة للجميع ".

*** إذن اصبح لدينا ما يشبه شطرنج النخبة ؟
ـ " هذا واضح من خلال البطولات التي تجرى و من خلال المستوى الذي وصل اليه الشطرنج الوطني ".

*** ما قولكم حول الضجة التي أثيرت عن اجتماع تطوان الأخير الذي لم تشاركوا فيه . وهل حاول حقا تجاوز مشكلة الجامعة الى أمور هامشية ؟

ـ " بالنسبة لاجتماع تطوان الاخير الذي جرى يوم 12 مارس، فقد كنت قد دعوت لاجتماع قبله يوم 5 مارس و كان مقررا أن نناقش تنشيط و تفعيل الجهة بدوريات مشتركة ، و تكوين بطولة جهوية حتى نتمكن من طرح نموذج أمام الجامعة ليتماشى مع سياسة صاحب الجلالة الملك محمد السادس حول الجهوية الموسعة ، لكن لم يحضر في ذلك الاجتماع سوى 3 أشخاص . بعد ذلك قام سي عبد السلام الشلاف رئيس نادي شباب تطوان بدعوة لاجتماع يوم 12 مارس و كان مقررا أن نناقش نفس الفكرة و لم يكن مقررا اجتماع لتدارس قضية العصبة لأنه اذا كنا سنناقش قضية العصبة فمن المفروض أن تتم الدعوة لكافة أندية العصبة بلا اسثتناء أو إقصاء ، و إذا كنا سنناقش أمور العصبة فيجب على أعضاء المكتب أن يتصلوا بالأندية و ليس عبد السلام الشلاف ، و اذا كنا سنتحدث عن قضية العصبة فلماذا سندعو نادي أحلام الريف الحسيمي و هو ليس معنا في العصبة ؟ لقد كان موضوع الاجتماع الأنشطة الجهوية ، في ليلة السبت علمت بما يجري في الكواليس من محاولة إحباط الاجتماع كما حصل في المرة الأولى و لم أحضر هذا الاجتماع الذي تم تغيير جدول أعماله بدون إخبارنا لأنيي دائما ضد التقسيم الحالي للعصب ".

***ما هو الدور الذي يجب أن تقوم العصب في رأيك لتنمية الشطرنج الوطني ؟

ـ " العصبة دورها هو تنشيط الشطرنج محليا كما أنها تعد البطولات للعصبة متوازية مع بطولات الجامعة و إقصائيات كاس العرش و البطولات الفردية و إحدات تكوين للحكام و المدربين إذن هي تشارك في التسيير المحلي للأندية حتى يكون هناك مجال أكثر لممارسة الشطرنج لكل الفئات والأندية ،
و هكذا تساعد الجامعة في تطوير الشطرنج على الصعيد المحلي . يمكن القول إنها جامعة مصغرة للأندية
تقوم بنفس السياسة لكن في نطاق ضيق " .

***الآن بعد إلغاء جمعين عامين اثنين من طرف الوزارة ، ما هي المسائل التي تعتقد أنه يجب التركيز عليها لحل المشكلة الجامعية ؟

" المسالة التي يجب التركيز عليها هي تغيير الرئيس و إعداد برنامج قوي ليعلم الجميع ما هو الإصلاح المطلوب و حتى لا تكثر المغالطات ، وترتيب البيت الجامعي بإصلاح الأنظمة و النظام الداخلي ، و إعادة كل الأطر المستبعدة حيت هناك من ابتعد عن الشطرنج بسب الأزمة الأولى . أين هو السملالي ابن هو الكوهن . أين هو هشان فوران . أين هو لمطي . كل هؤلاء وغيرهم وجب أن يعودوا إلى بيت الجامعة كما يجب الغاء كل القرارات التوقيفية"

*** ما رأيكم باعتباركم حكما وطنيا في الحيف الذي يتعرض له بعض الحكام من طرف الجامعة ؟

ـ " انه أمر بالغ الأهمية . لقد تعرضت لهذا الحيف خصوصا بعد حرماني من لقب حكم فيدرالي و ذلك لعدم إتمام الإجرءات اللازمة للحصول عليه و هنا نسير الى الإقصاء الذي دائما ما كنا نعيشه من خلال السياسة الجامعية منذ 2002 و لست وحدي الذي تعرضت لهذا الإقصاء فهناك عدة حكام . ما يحز في نفسي و في نفس كل حكم وطني هو أن هناك من حصل على لقبه و هم حكام الجيل الجديد ، فيما تم إقصائي أنا ونخبة من الحكام مثل جمال مصلى ، حسن ريانة، حسن المرزوكي ، أكرم بن عمور، عزيز العيساوي وغيرهم . أستسمح إن لم أذكر أحدا . لكن هذا بين ان الرئيس كان ينهج سياسة إقصاء الحكام ، و أخيرا الآن ملف مصطفى يحيى و هذا يوضح سياسة سوء التسيير " .

***هل من كلمة أخيرة تريدون إضافتها للحوار ؟

ـ " اود أن أشكر أولا العشرة الأحرارمن المكتب المديري و خصوصا تقي الدين و كذلك الأخ الأستاذ طارق وارواضي لما يبديه لصالح الشطرنج الوطني ، و حتى لا أنسى أود أن اشكر أعضاء نادي اتحاد طنجة لدعمهم ومساندتهم لي كل واحد باسمه حتى لا أستتني أحدا كما أشكرك أخي عبد العالي كويش على هذا الحوار و أتمنى أن نشهد غدا أفضل للشطرنج الوطني و للاعبين و الأندية.
شعاري : يمكنك أن تنتقد أفكاري و شخصيتي لكن لا يمكنك قتل آرائي و قناعتي " .

أجرى الحوار : عبد العالي كويش
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://mjemal.forumaroc.net
 
طارق حجاج رئيس اتحاد طنجة في حوار صريح
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
حركة الشطرنجيين المغاربة الأحرار  :: الفئة الأولى :: أخبار شطرنجية وطنية :: أخبار شطرنجية دولية :: قضايا للنقاش :: مقالات وحوارات-
انتقل الى: